Atfalak.com

موقع أطفالك دوت كوم يقدم العديد من المقالات والمواضيع الشيقة الخاصة بحياة طفلك.

Derasa Online

موقع دراسه اون لاين متميز في الدراسات الكتابيه واللاهوتية والمعرفة الروحية.

موقع إسلاميات القديم

لزيارة الموقع القديم أضغط هنا.

رودود علي الشعرواي

رودود علي الشعرواي - الأب بولس باسيلي

المزيد من الروابط السريعة

( Posts ) حب

437 - فيض رحمة الله في العهد القديم: هل يصعب إدراكها؟

437 - فيض رحمة الله في العهد القديم: هل يصعب إدراكها؟ DR340437

الأخ وحيد - الأخت فدوى -

الدليل

في هذه الحلقة نقدم المواقف الكتابية في العهد القديم والتي تؤكد على طبيعة الله في رحمته ومحبته الأزلية للإنسان قبل خلقته، على أن نقدم في الحلقة القادمة الوصايا الإلهية في هذا الشأن..

للمزيد أضغط هنا

3211 مشاهدات 0 تعليقات
161 - صناعة محمد صاحب المعجزات

161 - صناعة محمد صاحب المعجزات DR430161

الأخت فرحة - الأخ مالك مسلماني - قناة الحياة -

القرآن دراسة وتحليل

للمزيد أضغط هنا

4083 مشاهدات 0 تعليقات
422 - محبة إله القرآن المشروطة

422 - محبة إله القرآن المشروطة DR340422

الأخ وحيد - الأخت فدوى -

الدليل

في هذه الحلقة نكشف زيف إله القرآن بأنه لا يمكن أن يكون الإله الحقيقي، لأنه لا يعرف كيف يحب خليقته، فهو يضع شروط للمحبة، مع أن الإله الخالق المفترض فيه معرفته لخليقته أنها غير قادرة أن تكون هي المباردة في المحبة، خاصة أن المحبة أحد عطايا الخالق للبشر، بل هو منبعها وأصلها.. ثم كيف يكون الخالق غير المحدود ومحبته محدودة وقاصرة على فئة معينة وصغيرة جداً من البشر، وربما وجودهم صعب ونادر، إنه إله وهمي..

للمزيد أضغط هنا

3751 مشاهدات 0 تعليقات
419 - دراسة في سورة الممتحنة 4 حكم تعامل المسلمين مع غير المسلمين

419 - دراسة في سورة الممتحنة 4 حكم تعامل المسلمين مع غير المسلمين DR340419

الأخ وحيد - الأخت فدوى -

الدليل

في هذه الحلقة نقدم الأدلة القرآنية بأن القرآن يحرض المسلم على عدم محبة المخالفين معه في العقيدة، لمجرد أنهم مخالفين، لمجرد أنهم غير مسلمين، فيحرم على المسلم محبتهم.. والسؤال: هل يمكن أن يمنع الخالق الناس من محبة بعضهم بعضاً؟!

للمزيد أضغط هنا

3321 مشاهدات 0 تعليقات
298 - فريضة الخوف أمام عطية المحبة

298 - فريضة الخوف أمام عطية المحبة DR250298

الأخت أماني -

المرأة المسلمة

للمزيد أضغط هنا

3647 مشاهدات 0 تعليقات
404 - المسيح الابن الحبيب رداً على زاكر نايك

404 - المسيح الابن الحبيب رداً على زاكر نايك DR340404

الأخ وحيد - الأخت فدوى -

الدليل

في هذه الحلقة نؤكد على الخلط الذي يعانيه الداعية زاكر في فهمه لطبيعة بنوة المسيح في وحي الكتاب المقدس، وهذا الفهم الخاطيء يقود الداعية زاكر، وغيره للسقوط في أخطاء تنسف إدعائه بأنه يفهم شيء عن العقيدة المسيحية

للمزيد أضغط هنا

4308 مشاهدات 0 تعليقات
144 - علاقة محمد الغامضة بالحبشة

144 - علاقة محمد الغامضة بالحبشة DR430144

الأخت فرحة - الأخ مالك مسلماني - قناة الحياة -

القرآن دراسة وتحليل

للمزيد أضغط هنا

5238 مشاهدات 1 تعليقات
400 - إله التعويضات ج2

400 - إله التعويضات ج2 DR340400

الأخ وحيد - الأخت فدوى -

الدليل

في هذه الحلقة نستكمل حلقة أمس بالمثل الثالث المكمل للمثلين السابقين، وهو مثل الإبن التائب، الذي ترك البيت وارتكب أخطاء كثيرة، ولكنه قرر أن يعود لبيت أبيه مرة أخرى، وحينما رجع وجد آباه في إنتظاره وقد عانقه ورحب به رغم خطيته الكبيرة، فهذا المثل أيضاً ضمن أهم الأمثلة التي تؤكد محبة الرب الإله للإنسان مهما كانت حالته..

للمزيد أضغط هنا

2932 مشاهدات 0 تعليقات
473 - لماذا إستهدف الإرهاب الكنيسة البطرسية

473 - لماذا إستهدف الإرهاب الكنيسة البطرسية DR150473

الأخ رشيد - الأستاذ مجدي خليل -

سؤال جرئ

يوم الأحد 11 ديسمبر تم إستهداف الكنيسة البطرسية القبطية في مصر، قتل 25 شخصا وجرح العشرات. داعش تبنت العملية. لكن هناك أسئلة كثيرة سنطرحها حول الموضوع: لماذا الكنيسة؟ لماذا هذه الكنيسة بالذات؟ لماذا يوم الأحد؟ لماذا قرب أعياد الميلاد؟ هل هي صدفة؟ هل لها سوابق؟ هل الإرهابي هو الذي فجر فقط؟ ماذا عن الذي يمنع ويحرم بناء الكنائس؟ ماذا عن الذي يحرم على المسلمين تهنئة المسيحيين في أعيادهم؟ ماذا عن الذي ينهى عن حبهم وموالاتهم؟ ماذا عن الذي يكفرهم؟ هل هؤلاء أبرياء من دماء الأقباط؟ كيف ردت الكنيسة القبطية؟ وهل موقفها يرقى لمستوى الحدث؟

للمزيد أضغط هنا

4330 مشاهدات 0 تعليقات
385 - هل يحب الله كل أسمائه الحسنى؟

385 - هل يحب الله كل أسمائه الحسنى؟ DR340385

الأخ وحيد - الأخت فدوى -

الدليل

لإله الإسلام أسماء غريبة، مثل شيء ومتكبر ووتر والدهر وغيرها، وفي حلقة اليوم نطرح سؤالاً من واقع التعاليم الإسلامية وهو: هل يحب الله كل أسمائه الحسنى؟ أم هل هناك من بين أسمائه الحسنى، أسماء مفضلة لديه؟ ثم نأخذ في بحثنا إسمي الدهر ووتر..

للمزيد أضغط هنا

4309 مشاهدات 0 تعليقات