Atfalak.com

موقع أطفالك دوت كوم يقدم العديد من المقالات والمواضيع الشيقة الخاصة بحياة طفلك.

شاهد قناة الحياة

شاهد قناة الحياة علي الإنترنت

إنجيل يسوع الملك

تقديم الفس نزار شاهين

Soutalsama Arabic Radio - راديو صوت السماء

حمل برنامج تيون إن راديو على موبيلك من هذا الموقع http://tunein.com/mobile/ ثم إبحث عن: Soutalsama Arabic Radio وإستمع لأجمل الترانيم والتأملات

المزيد من الروابط السريعة

( Posts ) الموصل

208 - الله والسياسة

208 - الله والسياسة DR260208

القس نزار شاهين - القس الدكتور غسان خلف-

ليكن نور

يصادف اليوم ذكرى مرور عام من دخول داعش لمدينة الموصل وترحيل وقتل العديد من المسيحيين. في هذه الحلقة سنحاول أن نجيب عن الأسئلة التالية: ما هو موقف الله مما يجري للمسيحيين في العالم؟ هل الله يُعنى في السياسة؟ هل الله يتحكم أو يتدخل في السياسة؟

للمزيد أضغط هنا

5088 مشاهدات 0 تعليقات
397 - لماذا حطمت داعش التماثيل؟

397 - لماذا حطمت داعش التماثيل؟ DR150397

الأخ رشيد -

سؤال جرئ

هل ما قامت به داعش في متحف الموصل من تحطيم للتماثيل كان عملا شاذا في التاريخ الإسلامي؟ هل تحطيم التماثيل أمر إسلامي أم أن الإسلام لا علاقة له بما فعلته داعش؟ هل يوجد في النصوص الإسلامية وفي التاريخ الإسلامي ما يشجع على ذلك؟ هل يوجد في التفاسير وكلام الفقهاء والفتاوى ما يبرر تحطيم التماثيل؟ هل الإسلام أمر فقط بتحطيم التماثيل التي يتم تقديسها وعبادتها؟

للمزيد أضغط هنا

9107 مشاهدات 0 تعليقات
368 - حامد عبد الصمد يعلق على مسيحيي الموصل والإلحاد

368 - حامد عبد الصمد يعلق على مسيحيي الموصل والإلحاد DR150368

الأخ رشيد - الكاتب حامد عبد الصمد -

سؤال جرئ

في هذه الحلقة نجري حوارا مع الكاتب حامد عبد الصمد عما حصل لمسيحيي الموصل وهل له علاقة بالإسلام، ونتحدث أيضا عن موجة الإلحاد التي تجتاح العالم العربي في هذه السنوات الأخيرة، وسنسأله أيضا عن الحل. ما هو الحل للمستقبل؟

للمزيد أضغط هنا

9860 مشاهدات 0 تعليقات
223 - المسيحيون في الموصل أعلنوا أن المسيح أغلى من حياتهم وممتلكاتهم

223 - المسيحيون في الموصل أعلنوا أن المسيح أغلى من حياتهم وممتلكاتهم DR340223

الأخ وحيد - الأخت فدوى -

الدليل

في هذه الحلقة نتعرض لمعاناة المسيحيين في الموصل بالعراق؛ ونتعلم منهم محبتهم للملك المسيح؛ وثباتهم في الإيمان؛ وكيف أنهم قبلوا القتل والتهجير من ديارهم على أن يتركوا شخص المسيح له كل المجد.

للمزيد أضغط هنا

6804 مشاهدات 0 تعليقات