04.01.14
48 - إستنارة - الحلقة الثامنة والأربعون | DR320048

الأخ ماهر فايز - الأخ كيرلس عياد - الأخ بيتر صبحي - إستنارة

http://www.youtube.com/watch?v=vIVAfOGP9No

Share |

مشاهدات 3887

تعليقات 1



تحميل ملفات
1 ملف

  1. Video Files

    تحميل الملف - عرض - iPod تحميل الملف

تعليقات
1 تعليق

 شارك بتعليق 
  1. أحب أن اشارككم بصلاة شكر وتسبيح للآب وللمسيح مستوحاه من الرسائل والعهد القديم راااائعه أتمنى كل انسان يصليها باستمرار صلاة راااائعه مستوحاه من الرسائل أتمنى أن يصليها كل إنسان بلا ملل أتمنى !!! أشكرك أيها الآب القدوس البار محب البشر الصالح لأنك باركتنا بكل بركة روحية فى السماويات فى المسيح يسوع مخلصنا وفادينا نشكرك يا آبانا القدوس البار لأنك أخترتنا فى المسيح قبل تأسيس العالم لنكون قديسين وبلا لوم قدامك فى المحبة نشكرك يا آبانا القدوس البار لأنك سبقت فعينتنا للتبنى بيسوع المسيح لنفسك حسب مسرة مشيئتك نشكرك ايها الآب القدوس البار من أجل مجد نعمتك التى انعمت بها علينا فى المحبوووووووووووب المسيح يسوع ربنا نشكرك يا ابانا القدوس البار من أجل الفداء الذى لنا فى المسيح يسوع بدمه الذكى غفراااااااان خطايانا نشكرك ونعظمك يا أبانا القدوس البار لأجل غفراااااااااااااان خطايانا بدم المسيح فادينا ومخلصنا نشكرك يا ابانا القدوس البار لأجل غنى نعمتك التى اجزلتها لنا بكل حكمة وفطنة إذ عرفتنا بسر مشيئتك حسب مسرتك التى قصدتها فى نفسك نشكرك يا آبانا القدوس البار لأنك جمعت كل شىء فى المسيح يسوع ربنا وفادينا ، ما فى السماوات وما على الأرض نشكرك أيها الآب القدوس البار من أجل النصيب الصالح الذى عينته لنا فى المسيح يسوع ابنك الحبيب الذى صنع كل مشيئتك نشكرك يا آبانا القدوس البار لأجل قصدك المبارك الذى يعمل كل شىء حسب رأى مشيئتك نشكرك يا آبانا القدوس البار لأنك جعلتنا نحن التراب والعدم والمزدرى وغير الموجود ، جعلتنا لمدح مجدك نحن الذين سبق رجاؤنا فى المسيح نشكرك يا آبانا القدوس البار لأنك ختمتنا بروح الموعد القدوس الذى هو عربون ميراثنا لفداء المقتنى لمدح مجدك نشكرك يا آبانا القدوس البار لأجل عملك المبارك فى المسيح يسوع إذ اقمته من الأموات واجلسته عن يمينك فى السماويات فوق كل رياسة وسلطااااااااااااان وقوة وسيادة وفوق كل اسم يسمى ، ليس فى هذا الدهر فقط بل وفى الدهر الاتى والمستقبل ايضا نشكرك يا آبانا القدوس البار لأنك اخضعت كل شىء تحت قدمى المسيح وإياه جعلته رأسا فوق كل شىء للكنيسة التى هى جسده ملء الذى يملأ الكل فى الكل شكرا يا آبانا القدوس البار أيها الغنى فى الرحمة من أجل محبتك العجيبة الكثيرة التى أحببتنا بها ، إذ ونحن أموات بالذنوب والخطايا والتعديات أحييتنا مع المسيح وبالنعمة قد خلصتنا وأقمتنا معه وأجلستنا معه فى السماويات نشكرك يا آبانا القدوس البار لأجل غنى نعمتك الفاااااااائق باللطف علينا فى المسيح يسوع إبنك الحبيب مخلصنا وفادينا الذى صنع وأكمل كل مشيئتك نشكرك يا آبانا القدوس البار لانك خلصتنا بالنعمة المجانية بالإيمان الذى هو عطية منك وليس من أعمال حتى لا يفتخر أحد نشكرك يا آبانا القدوس البار لأننا نحن عملك المبارك مخلوقين فى المسيح يسوع لأعمال صالحة قد سبقت فاعددتها لكى نسلك فيها نشكرك يا آبانا القدوس البار لأننا كنا أجنبيين عن رعوية اسرائيل وغرباء وبلا إله فى العالم ، وقد صيرتنا بدم المسيح قريبين نحن الذين كنا قبلا بعيدين نشكرك يا آبانا القدوس البار لأجل المسيح ابنك الحبيب المبارك الذى هو فرحنا وقيامتنا وعزاءنا ورجاءنا وبّرنا ونصيبنا وخلاصنا ونجاتنا وميراثنا الذى لا يُنزع منا أبدا وهو ايضا سلاااااااااااااااااامنا الذى جعل الأثنين واحدا ونقض حائط السياج المتوسط اى العداوة وابطل بجسده المكسور عنا على الصليب والممجد بالقيامة ، ابطل ناموس الوصايا فى فرائض لكى يخلق الأثنين فى نفسه انسانا واحدا جديدا صانعا سلاما نشكرك يا آبانا القدوس البار لأجل المصالحة التى أكملها وأتمها المسيح ابنك الحبيب بدمه الطاهر الذكى على الصليب قاتلا العداوه به نشكرك يا آبانا القدوس البار من أجل شركة السر العجيب المكتوم منذ الدهور فى الله خالق الجميع بيسوع المسيح مخلصنا نشكرك ونبارك اسمك ونعظمك يا من حسب رحمتك الكثيرة والغنية ولدتنا ثانية لرجاء حى بقيامة ربنا يسوع المسيح من الأموات لميراث لا يفنى ولا يتدنس ولا يضمحل محفوظ لنا فى السماويات نحن الذين بقوتك يا الله الآب محروسون بايمان لخلاص مستعد ان يعلن فى الزمان الاخير نشكر يا آبانا القدوس البار محب البشر الصالح لأنك ملات حياة ابنك الوحيد ربنا يسوع المسيح بالآيات والقوات والمعجزات حتى تعلن لنا انه ابنك الحبيب الذى ارسلته وهو الذى فى حضنك الأبوى كل حين وحتى ما يعلن لنا لاهوتك ويخبرنا عنك ويعرفنا مشيئتك ويظهر لنا مجدك نشكرك يا آبانا القدوس البار لأنك اهلتنا لشركة ميراث القديسين فى النور ، يا من انقذتنا من سلطان الظلمة ونقلتنا الى ملكوت ابن محبتك الذى لنا فيه الفداء بدمه غفراااااااااااااان الخطايا نشكرك يا آبانا القدوس البار من اجل المسيح صورتك يا الله وبهاء مجدك ورسم جوهرك وحامل كل الاشياء بكلمة قدرته وهو صورتك يا الله الآب غير المنظور بكر كل خليقة لانه فيه اى المسيح قد خلقت الكل ما فى السماويات وما على الأرض ما يرى وما لا يرى سواء عروشا أو سيادات أم رياسات أم سلاطين الكل بالمسيح وللمسيح قد خلق نشكرك يا آبانا القدوس البار لأننا فى المسيح الذى هو قبل الكل وفيه يقوم الكل وهو رأس الجسد : الكنيسة الذى هو البداءة بكر من الأموات لكى يكون متقدما فى كل شىء نشكرك يا آبانا القدوس البار لأن فى المسيح يسوع سُر أن يحل كل الملء نشكرك يا آبانا القدوس البار لأنك صالحت الكل سواء كان ما على الأرض أم ما فى السماوات لنفسك عاملا الصلح بدم صليبه نشكرك يا آبانا القدوس البار لأن فى المسيح يحل كل ملء اللاهوت جسديا ونحن مملوؤون فيه الذى هو رأس كل رياسة وسلطاااااااااااان نشكرك يا آبانا القدوس البار لان المسيح صالحنا فى جسم بشريته بالموت لكى يحضرنا قديسين وبلا لوم أمامك نشكرك يا آبانا القدوس البار لأننا نثق ونؤمن ونصدق انك ستثبتنا على الأيمان متأسسين ورااااااااااسخين غير منتقلين او متزعزعين عن رجاء الانجيل نشكرك يا آبانا القدوس البار من أجل غنى مجد هذا السر العظيم المبارك فى الامم الذى هو : المسيح فينا رجاء المجد نشكرك يا آبانا القدوس البار ونعظمك ونباركك لأجل سر الله الآب والمسيح المذّخر لنا فيه جميع كنوز الحكمة والعلم والنعمة والنصرة والفداء نشكرك يا آبانا القدوس البار ونعظمك لأجل دفننا مع المسيح فى المعمودية ، بشبه موته التى فيها اقمتنا معه بايمان عملك يا الله يا من اقمت ربنا يسوع المسيح من الأموات نشكرك يا أبانا القدوس البار محب البشر الصالح لاننا كنا أموات فى الخطايا وغَلفَ جسدنا فأحييتنا معه مسامحا لنا بجميع الخطايا إذ محوووووت الصك الذى علينا فى الفراااائض الذى كان ضدا لنا وقد رفعه المسيح مخلصنا من الوسط مسمرا اياه بالصليب ( لها بقية ) نشكرك يا آبانا القدوس البار محب البشر الصالح لأنك بالمسيح جردت الرياسات والسلاطين أشهرتهم جهارا ظافرا بهم فى الصليب لحسابنا نحن عبيدك الضعفاء المساكين . نشكرك يا أبانا القدوس البار محب البشر الصالح لأننا مُتنا وحياتنا مستترة مع المسيح فيك يا الله الآب القدوس البار ومتى أظهر المسيح حياتنا فحينئذ نظهر نحن معه فى المجد . نشكرك يا أبانا القدوس البار محب البشر الصالح من أجل ربنا يسوع المسيح الذى صار من نسل داود من جهة الجسد وتعين إبن الله بقوة من جهة روح القداسة بالقيامة من الاموات . نشكرك يا أبانا القدوس البار محب البشر الصالح من أجل غنى لطفك وإمهالك وتحننك ومحبتك وطول آناتك علينا ، عالمين أن لطفك إنما ليقتادنا للتوبة . نشكرك يا آبانا القدوس البار محب البشر الصالح ونسبحك ونعظمك من أجل ظهور برك يا الله ، بر الله بدون الناموس مشهودا له من الناموس والأنبياء ، برك يا الله بالإيمان بما صنعه ابنك الحبيب ربنا يسوع المسيح لأجلنا على الصليب . نشكرك يا آبانا القدوس البار من أجل التبرير المجانى بنعمتك بالفداء الذى بإبنك الوحيد ربنا يسوع المسيح الذى قدمته يا الله كفاااارة بالإيمان بدمه لإظهار برك من أجل الصفح عن الخطايا السالفة بإمهالك يا الله . نشكرك ونسبحك يا الله القدوس البار لأنه ليس بالناموس كان الوعد لأبينا إبراهيم أو نسله ان يكون وارثا للعالم بل ببر الإيمان ، والإيمان هو عطية وهبة مجانية منك . نشكرك يا أبانا القدوس البار محب البشر الصالح من أجل البر الذى ستحسبه لنا نحن أيضا ، نحن الذين نؤمن بك يا آبانا يا من أقمت يسوع المسيح ربنا من الأموات الذى أٌسُلم من أجل خطايانا وأقُيم لأجل تبريرنا . نشكرك يا أبانا القدوس البار محب البشر الصالح من أجل نعمة السلام الذى حصلنا عليه بعد أن تبررنا بالإيمان بيسوع المسيح ربنا وصار لنا الدخول الى هذه النعمة عينها التى نحن فيها مقيمون . نشكرك يا أبانا القدوس البار محب البشر الصالح من أجل محبتك المنسكبة فى قلوبنا بالروح القدس المعطى لنا لأن المسيح إذ كنا ضعفاء مات فى الوقت المعين لأجل الفجار نشكرك يا أبانا القدوس البار محب البشر الصالح لأجل محبتك العجيبة لنا والتى لا يعبر عنها أو ينطق بها ، إذ ونحن خطاااااااه مات المسيح لأجلنا ونؤمن ونثق ونصدق أننا ونحن متبررن الآن بدمه نخلص به من الغضب لأنه إن كنا ونحن أعداء قد صولحنا معك يا الله الآب بموت إبنك فبالأولى كثيرا ونحن مصالحون نخلص بحياته . نشكرك يا أبانا القدوس البار محب البشر الصالح لأن النعمة تملك الآن علينا بالبّر للحياة الأبدية بيسوع المسيح ربنا إذ عتقتنا من الخطية وصرنا عبيدا للبّر بالإيمان بربنا يسوع المسيح ، والخطية لن تسودنا لأننا لسنا تحت الناموس بل تحت نعمة ربنا يسوع المسيح المخلّصة المحيية . نشكرك يا أبانا القدوس البار محب البشر الصالح لأنك عتقتنا من الخطية وصيرتنا عبيدا لك ولنا ثمرنا للقداسة والنهاية حياة أبدية لأن أجرة الخطية هى موت وأما هبة الله فهى حياة أبدية بالمسيح يسوع ربنا . نشكرك يا أبانا القدوس البار محب البشر الصالح لأننا قد مٌتنا للناموس بجسد المسيح مخلصنا لكى نصير لأخر للذى قد أقُيم من الاموات لنثمر لله ولأننا قد تحررنا من الناموس إذ مات الذين كنا ممسكين فيه حتى نعبدك بجدة الروح لا بعتق الحرف . نشكرك يا أبانا القدوس البار محب البشر الصالح لأن ناموس روح الحق والحياه فى المسيح يسوع قد أعتقنى من ناموس الخطيئة والموت ولأنك أرسلت إبنك فى شبه جسد الخطية ولأجل الخطية دان الخطية فى الجسد لكى يتم حكم الناموس فينا نحن السالكين ليس بحسب الجسد بل بحسب الروح . نشكرك يا أبانا القدوس البار محب البشر الصالح لأن الذين سَبقت فعرفتهم سَبقت فعينتهم ليكونوا مشابهين صورة إبنك ليكون هو بكرا بين إخوة كثيرين والذين سَبقت فعينتهم فهؤلاء بررتهم والذين بررتهم فهؤلاء مجدتهم ، ما اروعك إسمك أيها الآب القدوس البار وأنت يارب ما دمت معنا فمن يكون علينا ؟؟ أنت لم تشفق على إبنك الحبيب بل بذلته بل ذبحته لأجلنا أجمعين !!! فكيف لا تهبنا معه كل شىء ؟؟؟ ومن سيشتكى على مختاريك يا الله ؟ أنت الذى تبرر ، من هو الذى يدين ؟المسيح الذى مات بل بالحرى قاااااام الذى هو أيضا عن يمين الله الذى أيضا يشفع فينا ، فمن سيفصلنا عن محبة المسيح أشدة أم ضيق أم إضطهاد ام جوع أم عرى أم خطر أم سيف كما هو مكتوب أننا من أجلك نمات كل النهار ، تفضل وإقبلنا وأحسبنا مثل غنم للذبح ولكن فى هذه جميعها يعظم إنتصارنا بالذى احبنا نشكرك يا أبانا القدوس البار محب البشر الصالح ، لأنه لا موت ولا حياه ولا ملائكة ولا رؤساء ولا قوات ولا أمور حاضره ولا مستقبله ولا علو ولا عمق ولا خليقة اخرى تقدر أن تفصلنا عن محبتك يا الله الآب التى لنا فى المسيح يسوع ربنا .

    Barsoum fadl

أضف تعليق
.الرجاء كتابة تعليقك هنا ببشكل واضح وسليم، تعليقك سوف ينشر مباشرة
أي تعلقات يوجد بها سب وقذف سوف تحذف فوراً