14.12.13
150 - الحلقة الأخيرة من سلسلة حد القذف في الإسلام: الملاعنة | DR250150

الأخت أماني - الأخت فرحة - الأخت مارينا - المرأة المسلمة

http://www.youtube.com/watch?v=5tBvYOnLkf8&feature=c4-overview&list=UU7_cmq5WsVCCTMxq6FMDInw

Share |

مشاهدات 5098

تعليقات 1



تحميل ملفات
1 ملف

  1. Video Files

    تحميل الملف - عرض - iPod تحميل الملف

تعليقات
1 تعليق

 شارك بتعليق 
  1. تكبير .. أيها البقر أيها الحمير ...؟؟ تكبير تكبير....... لا يعرفون سوى التكفير...... وعند القتل يصدح صوتهم بالتكبير...... كأنهم صاروا ملوكاً من ملوك الاساطير...... وهم لا يعرفون الفرق بين الطحين والشعير...... وهم لا يعرفون المرأة سوى عاهرة فوق السرير........ وهم مرضى يظنون أنفسهم علماء وهم في الاصل حمير........ تكبير تكبير...... لا يعرفون سوى الاستحمار والتنظير...... يدعونك للجهاد ولكن فلسطين محرمّ عليها التحرير....... يدعونك للنكاح ولا يهم إن كانت أمك أو أختك أو طفل صغير....... يدعونك للدين بالسيف والسلاح والقتل والذبح والاجرام والتدمير....... يدعونك للسلام وكأن السلام خرج يوما من جهنم ومن نار السعير...... يدعونك للإسلام كأن الله في عرشه نصبّ أحدهم علينا رسولا أو سفير....... تكبير تكبير....... لا يعرفون سوى التطبيل و التزمير........ هذا دين الوهابية دينّ كل أتباعه من الخنازير........ لا رب يعرفونه ولا رسول يقدمون له الاحترام أو التقدير....... فتاويهم قذرة وعقولهم نجسة غير قابلة للتعديل أو حتى التطوير....... كلامهم نفاق وكبيرهم معاق وشرحهم للدين يحتاج ألف ألف تفسير........ يدعونك للتقشف في الحياة وطعامهم لحوم وأسماك وملبسهم كله حرير....... تكبير تكبير....... لا يعرفون سوى التشويه و التحوير........ حورّوا كلام الله وجعلوه على مزاجهم الحقير........ حرفّوا دين محمد فصار دين فلان وأبي فلان الأمير........ شوّهوا الاسلام حتى صار الاسلام يحطّ منهم ولا يطير....... كيف لأمة أن تنجو من كلام الاموات ومن حظيرة الحيوانات........ اذا كان شيوخها المرضى حتى اليوم يدعون الى شرب بول البعير....... على حافة الدين......... تكبير تكبير أيها البقر أيها الحمير......... هذا ديننا صار لعبة كل شيخ حقير........., هذا ديننا صار للقتل والذبح والتكفير...... هذا ديننا صار للجنس والنساء والسرير......... لن تنجو أمة من النباح ولا جهاد النكاح......... طالما الحق في حناجر هؤلاء الكلاب أجير.....,.. القلب يدمي والعين تدمع على الاسلام الذي اسلمناه للاشرار والتجار............ ..تتتعامل مع نفسك استخدم عقلك....... وللتعامل مع الاخرين استخدم قلبك

    جميل

أضف تعليق
.الرجاء كتابة تعليقك هنا ببشكل واضح وسليم، تعليقك سوف ينشر مباشرة
أي تعلقات يوجد بها سب وقذف سوف تحذف فوراً