04.04.13
306 - من هو ذو القرنين كورش أم الإسكندر؟ | DR15DR15

الأخ رشيد - سؤال جرئ

Share |

مشاهدات 10283

تعليقات 3

الرد الأول على الدكتور عدنان إبراهيم في موضوع يتعلق بسورة الكهف وخصوصا موضوع ذي القرنين، من هو ذو القرنين؟ هل هو كورش؟ أم الإسكندر الأكبر؟ ولماذا يحاول د. عدنان تحويل الإسكندر من الإسكندر إلى كورش؟



تحميل ملفات
1 ملف

  1. Video Files

    تحميل الملف - عرض - iPod تحميل الملف

تعليقات
3 تعليق

 شارك بتعليق 
  1. تحية خالصة للاخ رشيد وفقك الله اخي رشيد في كل ما تقوم به من مصداقية وروح التسامح والتوضيح في سبيل المعرفة مع خالص التحيات محمد الرضاوي من المغرب

    محمد الرضاوي

  2. تعليق في الصميم! برافو

    tt

  3. اولا شكرا الى السيد رشيد المحترم بما قدمه وانني اتفق معه مئة في المئة وان السيد رشيد معروف بمصداقيته وباخلاقه الموهذبة ولكن وباختصار هذا كلام تاريخ وهذا يثبت ان الديانات ماهي الا تاريخ. ان الانسان تطور فعندما بدء يتكلم وعرف اللغة وبعدها بدء يكتب هذه اللغة واصبح كل شيئ ماهو مدون الان منذ ذلك الحين سواء كان فلسفة او دين او قصص او دراسةوالخ يسمى تاريخ لذلك فان جميع الديانات على الكرة الارضية ماهي الا تاريخ مدون والانسان محتاج لها لكونها تحمل حكم وتقاليد وطقوس دينية نابعة من طبيعة المجتمع ومن العادات المكتسبةومن تفكير الانسان لذلك كل دين يختلف عن الاخر بسبب اختلاف المكان والزمان والضروف وان اساس الدين وراثة وكان الدين في البدء ما هو الا عادات وتصرفات وطقوس بسيطة مثل مصارعة شابين امام الجميع للفوز بزوجة او القفز فوق النار او الرقص الهلوسي او صباغة الشعر والجلد او الملابس المصممة بشكل معين او الغناء في البرية وان اليهود عندهم طقس الختان والمسيحيين عندهم العماذ والمسلمين الحج فكل هذه التصرفات والتقاليد مؤخوذة من الديانات وكل التفاصيل الدقيقة تتدخل في كل شيئ فالقمص يلبس اسود والقس يلبس ابيض والانجيلي يلبس عادي فكلها عبارة عن عادات وتقاليد ودائما الانسان في صراع مع فكره يوميا لاستنباط معاني من الكتب الدينية ويبدء بالانحراف عن السلف ولكن السلف ينتقده ويجعله خارج عن الدين وبهذا تنتمي مجموعات مختلفة الى السلف ومجموعات مختلفة الى الجدد وفي المناسبة ان اسخف شيئ سمعته هو الختان فانها عملية جسدية الغرض منها ديني والسبب في ذلك ان الانسان ينسب كل شيئ الى الدين لان ليس له اجابة وايضا ان الدين يحمل اشياء مخيفة وبنفس الوقت يحمل اشياء جميلة والسبب في ذلك ان من كتب التاريخ او الاديان كان يحمل مخاوف في داخله وكان يرجو املا وكان ايضا متئثرا بالحيوانات مثل الاسد كقوة والخروف كرمز للبساطة والبراءة والحية كونها سامة تلدغ وايضا ان الانسان كان يخاف من الضباب والدخان والرعد والنار لذلك بدء يتخييل وجود شيطان وارواح وعفاريت وبحيرة متقددة بالكبيرت واخيرا الموضوع طويل جدا وانا لست ضد اي شخص مؤمن فانك حر بما تؤمن ولكن لا تحاول ان تتعدى او تؤذيني او تسلب حقي لكوني لست على دينك

    ss

أضف تعليق
.الرجاء كتابة تعليقك هنا ببشكل واضح وسليم، تعليقك سوف ينشر مباشرة
أي تعلقات يوجد بها سب وقذف سوف تحذف فوراً