قتل  محمد  إغتيال  الفتاح  القول  الأشعار  الاغتيالات  الحق  الضحايا  حوار  عبد
هل أعجبك هذا الموضوع؟
نعم
2129
لا
2073
يمكنك المشاركة مرة واحدة فقط
شاهد واقرأ المزيد

09.10.08
83 - تابع محمد والاغتيالات | DR110083

القمص زكريا بطرس - الأخ عبد الفتاح حوار الحق

أمر محمد بإغتيال وقتل الكثير من من كانوا ضده وضد رسالته حتى بالقول أو الأشعار وسنعرض بعض من هؤلاء الضحايا.

Share |

مشاهدات 11175

تعليقات 9



تحميل ملفات
1 ملف

  1. Video Files

    تحميل الملف - عرض

تعليقات
9 تعليق

 شارك بتعليق 
  1. الى ابو الوفاء الدجال المسلم المحمدي . نحن مسيحيون الحقيقيون . نحن نتبع المسيح الحق. اما المسلمون هم النصارى الذين ايدو المسيح في قران محمد ولم يتبعو المسيح. لاكنهم تبعو النصارى الذين انشقو عن المسيحيه واسسو وألفو القران الذي يعتقد المسلمون انه انزل على محمد . . مؤلفين القران ورقه بن نوفل وبحيرا السرياني اساتذة محمد

    ابو الوفاء المسيحي

  2. المسيح عبدالله ورسوله جاء المسيح الى بني اسرائيل ليهديهم الى الصراط المستقيم وتبعه نفر منهم اما الباقون فحاولوا صلبه ولكن الله رفعه وسيكون شاهدا على ذلك يوم القيامة فيا ايها النصارى اتركوا عبادة البشر وتحوولو الى عبادة رب العالمين ولا تدخلوا الى جهنم التي سبقكم اليها اجدادكم .

    ابو الوفاء

  3. جوابي الى الذي يقول ان محمد ذكر في الانجيل وانا اقول لك نعم محمد ذكره الانجيل على لسان رب المجد يسوع المسيح حيث قال من بعدي تاتي انبياء كذبه من الداخل ذئاب خاطفة من ثمارهم تعرفونهم يعني بالعربي يا حبيبي روح ادرس محمدك جيدا هل هو رسول الله كما تدعون ام هو رسول الشيطان ادرس جيدا الرب يفتح عقلك وانا اقول لك ان محمدك هو الشيطان بعينه الرب يفتح قلبك وعقلك لكي تعرف اين هو الحق

    مجيء المسيح قريب

  4. أؤمن أن محمد نبي. حتى الإنجيل شهد بذلك كما في متى 11:24 ومتى 15:7 ورسالة يوحنا الأولى 1:4، وأُصدِّق أن ملاكاً كلّم النبي محمد والإنجيل يشهد بذلك كما في رسالة كورنثوس الثانية 14:11، ولم يكن النبي محمد يحب الحرب والغزو إنما نشر الدين الإسلامي بالسلام، كما في أشعياء 22:48 ومتى 9:5، وأن النبي محمد كان نقي القلب والعين تجاه المرأة، والإنجيل يشهد بذلك كما في متى 28:5

    yasso

  5. سلام ونعمه الى قدس الاب زكريا. وايضاً لجميع من يعمل في قناه الحياه نقبل اياديكم الطاهره يا ابانا الحبيب نيابتاً عن الاحبأ المسلميين . للأنك تقدم لهم من ايضاحات وتفسيير ما عجز عنه الشيوخ عامةً والازهر خاصتاً. ان الجهد الجّبار والمضني والامانه في البحث والتفسير الاكادمي العلمي الذي ارعب المشايخ والعلمأ المسلميين من كل شيئ موّثق من القرآن والسنه والحديث. فعلى هذا المجهود الجبّار المقدم مجاناً من قدس الاب زكريا . وجميع الاخوه رشيد , وحيد, الدكتور رأئفت, احمد, القس احمد . يجب على الازهر ان يدرّس في جامعاته من منتوجات وعلوم قناة الحياة. لأن كتب الازهر لا تحتوى على المطلوب لكي يعلم الاحباء المسلمون المغرر بهم. واخيرا ان يصرف مرتبا شهرياً من الازهر لجميع طاقم قناة الحياة لما تقدمه من المعلومات الحقيقة والصادقه. ؤشكرا لخدمتكم ؤليرعاكم الرب امين

    صالح خليل الحلبي

  6. ارجو من السادة القائمين على هذا الموقع ان يتفكرو فى الكون ومخلوقات الله وان لاينقبون عن الخلافات الموجوده بين السنة والشيعة والصوفية ويجعلونها بابا لتشكيك المسلمين فى دينهم العظيم الذى ارتضاة الله لهم شكرا لسماحكم لى بادلاء رائى

    ahmedfox

  7. الفلك والضوء والحركة مغالطة يقع فيها الكثيرون من كتاب الغرب : ثَمّةَ مغالطة يقع فيها الكثير من كُتّاب الغرب في تعليقهم على ما جاء بالقرآن من إشارات صحيحة في مجال الفلك ؛ إذ لا يجدون ثمة غرابة في ذلك ، وكأن العرب كانوا دومًا أهل دراية بعلوم الفلك ! ويتجاهلون أن "علوم الفلك" لم تتطور إلا على أيدى العلماء المسلمين بعد نزول القرآن بعشرات السنين ! وحتى في أوْج الحضارة الإسلامية ، لم تصل المعارف الفلكية إلى الحد الذي يفسر ما أشار إليه القرآن من حقائق فلكية لم تكتشف إلا في العصر الحديث ! المفاهيم الفلكية في القرآن "المفاهيم الفلكية في القرآن" موضوع لا يقل اتساعًا عن سابقه : "نشأة الكون" وسأكتفي هنا ببعض نماذج للإشارات القرآنية ، وأبدأ بوصف "القرآن الكريم" لكل من الشمس والقمر؛ فبينما لا تميز نصوص التوراة بين صفات الشمس والقمر إلا من ناحية الحجم [1]، فإن القرآن يسميها بصفات مميزة : القمر جسم منير (نور) فحسب ، بينما الشمس هي (السراج) الباعث للضوء . أي أن القمر جسم بارد يعكس الضوء الذي يتلقاه من الشمس المتوهجة ، مصداقًا لما تؤكده المعارف الحديثة [2]. نموذج آخر للإشارات القرآنية وفي مثال آخر يوصف النجم بكلمة "ثاقب" [3] أي الذي يحترق ويستهلك تدريجيًا في ظلام الكون . ومن ناحية أخرى يشير القرآن إلى "الكواكب" بلفظ مستقل [4] كأجسام فلكية ذات طبيعة محددة ؛ لا يخلط بينها وبين النجوم (إذ لا تصدر بل تعكس الضوء كالقمر) . كما يميزها عن الأقمار (التابعة للأرض أو غيرها) . تطابق العلم الحديث مع نصوص القرآن بشأن حركة الأجرام السماوية ثم يشير العلم الحديث إلى حركة الأجرام السماوية في أفلاك محددة، واتزان بعضها مع بعض طبقًا لقوى الجاذبية؛ التي تحددها – بدورها – الكتل والسرعات ، ويتطابق ذلك تمامًا مع نصوص القرآن الكريم ، وعباراته الدقيقة التي لم يُدرك البشر مغزاها قبل المفاهيم الحديثة، مثل ما جاء في سورة الأنبياء : ]وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ كُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُون[ [5](الأنبياء : 33) ونلاحظ : أن حركة الأجرام يشار إليها بالفعل "سبح" الذي يشير لا إلى الحركة في الماء فحسب ، بل إلى نوع من الحركة الذاتية . تعاقب الليل والنهار أما تعاقب الليل والنهار فليس ثمة جديد في مجرد الإشارة إليهما ، ولكن الجديد والمثير هو التعبير القرآنى المستخدم في "سورة الزمر" [6] وهو "التكوير" الذي يشير إلى لَفٍّ وتدوير الليل حول النهار ، والنهار حول الليل . والفعل "كوّر" لغةً يعنى لفَّ العمامة حول رأسه ، وهو تشبيه في غاية الدقة [7]. وقد مرت قرون وقرون بعد نزول القرآن قبل أن تعرف البشرية شيئًا من هذه الحقائق الكونية . إشارات قرآنية أخرى وبالقرآن إشارات أخرى إلى : " أ " نشأة السموات [8] ووصفها [9] . "ب" وإلى اتجاه الشمس المستمر نحو اتجاه محدد "مُسْتَقَر" [10]. "جـ" وما إلى ذلك مما يتفق مع أدق المفاهيم الحديثة، كما يبدو أن القرآن قد ألمح أيضا إلى الاتساع المستمر للكون [11]. غزو الفضاء أما عن غزو الفضاء الذي تحقق حديثًا بفضل التقدم التكنولوجي، حيث نزل الإنسان لأول مرة على سطح القمر، فقد أشار إليه القرآن في سورة الرحمن: ]يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ وَالإِنْسِ إِنِ اسْتَطَعْتُمْ أَن تَنْفُذُوا مِنْ أَقْطَارِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ فَانْفُذُوا لاَ تَنْفُذُونَ إِلاَّ بِسُلْطَان[ ( الرحمن : 33) .[12] و "السلطان" هنا هو : كل ما يؤتيه الله سبحانه وتعالى عباده من قدرات وطاقات . و"سورة الرحمن" بأكملها تدعو إلى التأمل في نعم الله على عباده . كما تصف آيات أخرى ما يتعرض له الإنسان حين صعوده في السماء من ضيق في الصدر وصعوبة في التنفس: ] فَمَن يُرِدِ اللهُ أَن يَهْدِيَهُ يَشْرَحْ صَدْرَهُ لِلإِسْلاَمِ وَمَن يُرِدْ أَن يُضِلَّهُ يَجْعَلْ صَدْرَهُ ضَيِّقًا حَرَجًا كَأَنَّمَا يَصَّعَّدُ فِي السَّمَاء [ (الأنعام : 125) واختلال توازن العينين: ] وَلَوْ فَتَحْنَا عَلَيْهِم بَابًا مِّنَ السَّمَاءِ فَظَلُّوا فِيهِ يَعْرُجُون % لَقَالُوا إِنَّمَا سُكِّرَتْ أَبْصَارُنَا بَلْ نَحْنُ قَوْمٌ مَّسْحُورُون[ (الحجر 14 – 15) . وقد تعرض رواد الفضاء وسفنه لهذه الظواهر كما أخبر بها القرآن . الدكتور موريس بوكاي ترجمة الدكتور نبيل عبد السلام هارون ------------------------------ [1] جاء في سفر التكوين "فعمل الله النورين العظيمين : النور الأكبر لحكم النهار ، والنور الأصغر لحكم الليل والنجوم" (1 / 17) . [2] السراج لغة : المصباح الزاهر ، والوهاج : الشديد الوهج ، من "أوهج النار" : أوقدها. وتأمل الآيات القرآنية : ]تَبَارَكَ الَّذِي جَعَلَ فِي السَّمَاءِ بُرُوجًا وَجَعَلَ فِيهَا سِرَاجًا وَقَمَرًا مُّنِيرًا[ (الفرقان : 61] ]وَجَعَلَ الْقَمَرَ فِيهِنَّ نُورًا وَجَعَلَ الشَّمْسَ سِرَاجًا[ (نوح : 16). [3] يقصد آيات سورة الطارق : ]وَالسَّمَاءِ وَالطَّارِق % وَمَا أَدْرَاكَ مَا الطَّارِق % النَّجْمُ الثَّاقِب[. [4] في قوله تعالى : ]إِنَّا زَيَّنَّا السَّمَاءَ الدُّنْيَا بِزِينَةٍ الْكَوَاكِب[ (الصافات : 6) ، وفي آيات سورة الأنعام التي تسرد تأملات سيدنا إبراهيم - عليه السلام - في كوكب بزغ ثم أفل ، فعاد ليتأمل في آيات الله في خلقه للقمر وللشمس ، وصولا إلى توحيد الله خالق كل شيء: ]فَلَمَّا جَنَّ عَلَيْهِ اللَّيْلُ رَأَى كَوْكَبًا قَالَ هَذَا رَبِّي فَلَمَّا أَفَلَ قَالَ لاَ أُحِبُّ الأَفِلِين[ إلى آخر الآيات (الأنعام : 76 – 79) . [5] جاء في المعجم الوسيط : سبح بالنهر : عامَ ، وسبح الفرس : مدّ يديه في الجرى ، وسبحت النجوم: جرت في الفلك ، وسبح فلان في الأرض : تباعد . كما قد تفهم من الآية أيضًا: الإشارة إلى حركة الأرض حول نفسها؛ والتي ينشأ عنها تعاقب الليل والنهار ، إذ أن الآية جاءت بصيغة الجمع "يسبحون" لا بصيغة التثنية "يسبحان" لو كان المقصود هو حركة الشمس والقمر فحسب . [6] حيث يقول سبحانه : ]خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ بِالْحَقِّ يُكَوِّرُ اللَّيْلَ عَلَى النَّهَارِ وَيُكَوِّرُ النَّهَارَ عَلَى اللَّيْل..[ (الزمر : 5) . [7] إذ يشير إلى كروية الأرض، وإلى دورانها في نفس الوقت. [8] أي من جسم واحد متصل، ثم من دخان، وانظر موضوع نشأة الكون. [9] مثل وصفها بأنها طبقات في قوله سبحانه : ]الَّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ طِبَاقًا[ (الملك : 3)، ووصفها بأنها مليئة بالشهب في قوله : ]وَأَنَّا لَمَسْنَا السَّمَاءَ فَوَجَدْنَاهَا مُلِئَتْ حَرَسًا شَدِيدًا وَشُهُبًا[ (الجن : 8)، وأنها تعكس ما يصلها من موجات كهرومغنطيسية وبخار الماء (المطر) في قوله سبحانه : ]وَالسَّمَاءِ ذَاتِ الرَّجْع[ (الطارق : 11)؛ إلى غير ذلك من الإشارات المعجزة . [10] في آية يَس : ]وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَّهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيم[ (يَس : 38) . [11] في قوله تعالى : ]وَالسَّمَاءَ بَنَيْنَاهَا بِأَيْدٍ وَإِنَّا لَمُوسِعُون[ (الذاريات : 47) ، وقد تبين أن المجرات تتباعد عن بعضها بسرعة كبيرة، كما تتباعد الأجرام السماوية – في المجرة الواحدة – عن بعضها البعض. [12] كما تشير الآيات إلى أخطار الحركة في الفضاء : من التعرض إلى الشهب والأشعة الحارقة والمدمرة: ]يُرْسَلُ عَلَيْكُمَا شُوَاظٌ مِّن نَّارٍ وَنُحَاسٌ فَلاَ تَنتَصِرَان[ (الرحمن : 35) . الرجوع الي الدليل والبرهان - هذا برهاننا مواضيع مشابهة براهين سعيد حوى

    Anonymous

  8. السلام عليكم و رحمة الله على كل البسرية جمعا.و الله ان مسلم و اعيش كمسلم و من اسرة مسلمة متدينة و ولدي الله يرحمه كان .رجل دين ومن اهل العلم و اماما عالما و مثقفا جدا.و هده اليام قد تتنعت قناة الحياة. و الطلعت على العديد من الدرسات القيمة التى عي موجودة فى الموقع اسلاميات .كوم. ولقد صدمت بالدهشة و استغربت من كل هده المعطيات التى لم اكن اسمع عنها من قبل. عند كل علماء المسلمين. ولقد صدمت من جهلي لهاده الحقائق التي لم اكن حتى اتخيلها فى نفسي. بما يخص القران و كدلك و حمختلف الكتب لتفسير القران والسيرة النبوية و غيرها.وحق يقال شياتيبعث لدهشة ؟ نعم!و قلت و لقد طرحت السؤال لماد يتهربون اشيوخ الأسلام من تلك الحقائق التريخية و لم يطلع الناس عليها؟هل هده الأمور ليست في تريخ الأسلام ؟ فقلت في نفسي ان حاجة في نفسي يعقوب ؟....و لماد يخفون عل اليس هد خوف عل السلام...؟ هل هد دين خاص بالشيوخ وحدهم؟ ام لكل البشرية؟و رايت عندما يستعمل الانسان عقله الدي كرم الله البشر به سيعرف الحقيقة كل الحقيقة؟ الى يقول الله لنل "يا ؤلؤ الألباب" فشكرا جزيلا للقمص زكريا. والأخ رشيد وكل الطاقم على المجهود الى يقومون به لتنوير الأنسان مهما كان دينه او عقيدته. و السلم عليكم.

    Anonymous

  9. سلام ونعمة المسيح معكم. نقبل الايادي يا قدس ابونا. تحيتانا الى جميع كل خدام قناة الحياه وصلواتنا ليحفضكم الرب جميعاً. ماذا نتوقع من مجرم وقاتل وقاطع طريق. ماذا نتوقع من الشيطان الظاهر بالجسد ؟. من اعمال محمد نحكم عليه بانه الشيطان الظاهر بالجسد. الذي وصف المسيح في اسمى الصفات. وخالفها جميعاً.. الشكر كل الشكر الى قدس الأب زكريا على فضح هذا الشيطان البشري على حقيقته والتحذير الى اتباعه. اما عن تهديد القاعده وبن لادن فهو امرٌ يُؤكد امتداد الاؤامر المحمديه الشيطانيه. ج.ج.غ.

    Anonymous

أضف تعليق
.الرجاء كتابة تعليقك هنا ببشكل واضح وسليم، تعليقك سوف ينشر مباشرة
أي تعلقات يوجد بها سب وقذف سوف تحذف فوراً