25.05.11
الرد على من ينكر فريضة جهاد الطلب والغنائم والاسرى من بلاد الكفر | DA070385

الشيخ أبو إسحاق الحويني - قناة الحكمة - الوجه الحقيقي للإسلام

Share |

مشاهدات 9637

تعليقات 3



تحميل ملفات
1 ملف

  1. Video Files

    تحميل الملف - عرض - iPod تحميل الملف

تعليقات
3 تعليق

 شارك بتعليق 
  1. سامحكم الله ايها الاخوه في الموقع لاهداركم وقتنا في الاستماع لهكذا دجال وكذاب ومدلس ولمدة 20 دقيقه والذي لم يتطرق الى السؤال المطروح عليه واخذ ينبح ذات اليمين وذات الشمال وينكر بلا خجل اقواله (اذا كنت لا تستحي فافعل ما شئت ) الموثقه بالصوره والصوت نظريته الارهابيه في معالجة الازمه الاقتصاديه وكاننا في عصر صلعم ابن ابيه ولم اجد شخصا اتعس منه سوى مقدم البرنامج الذي يبدو انه فرك جبهته بكعب الحذاءليعطيها اللون القرمزي المسوود.ولكن حبذا لو تم ترجمة الفديو السابق الى عدة لغات لجعل العالم على بينه من الاسلام وربما تستفاد امريكا من نظريته لحل ازمتها الاقتصاديه وسلام الرب معكم وشكرا

    نبي دجال

  2. كل ماقاله الشيخ الحويني من إباحة لإنتهاك بشع ومقزز لكامل حقوق الإنسان بنصوص قرآنية ومحمدية صحيحة, ثم بعد ذلك يختم قوله بأن الإسلام دين رحمة. أتمنى من كل قلبي أن يتم ترجمة كل حرف قاله هذا الشيخ وبكل لغات العالم, حتى يعي العالم ويعرف حقيقة هذا الفكر الشيطاني المسمى دين الإسلام

    متى عمانوئيل

  3. سلام ونعمه. سوال: هل يعلم هذا الطاغوت الحيواني اننا في عصر الكمبيوتر والذره وعابرات القارات ؟. هل يعلم مشاخخ الاسلام ان عهد الحمار والجمل قد ذهب ؟. هل يعلم الشخ الحيواتي انه يتناول الافطار في مصر والغداء في روسيا والعشاء في الصين ؟. اين تعيش هذه الطوغايت . هل ما زالو في غار حراء ويطهون طعامهم على بعر الجمل وروث الحمار ؟. الحيواني ما زال يحلم في الغزو البدوي المحمدي ؟. وما زال يحلم في الجواري وسبي النساء . ..... في زمن الشعراوي طلب القذافي عقد اجتماع لعلاماء المسلمون في ليبيا لكي ياتو في فتاوي عصريه تقرب الاسلام من العصر الحالي. بعد اجتماعهم طيلة الاسبوع طلبو من القذافي ان يحضر لكي يتلو عليه الفتاوي الجديده العصريه والمفروض انها تتناسب مع العصر. حضر القذاي وطلب الاستماع الى الفتاوي العصريه الجديده . ؟. فقال الشعراوي الفتوه الاولى : المرتد عن الاسلام يقتل. ... فصرخ فيه القذافي هل هذه الفتوى الحديثه والمهمه في رائيكم ؟. قال الشعراوي نعم يا سيادة الرئيس. فاجابه القذافي هذه الفتوى تخالف القران . الم يقول القران لا احراج في الدين ؟. الم يقل القران لكم دينكم ولي دين ؟. والله ما خرب الاسلام الا لفاتكم القذره . انصرفو كل على بلده ولا اريد ان استمع الى باقي فتاويكم الخائبه . وفض الاجتماع دون ان يستمع الى باقي الفتاوي .

    ابو النور

أضف تعليق
.الرجاء كتابة تعليقك هنا ببشكل واضح وسليم، تعليقك سوف ينشر مباشرة
أي تعلقات يوجد بها سب وقذف سوف تحذف فوراً