15.12.10
مسلسل تطبيق شريعة الشيطان في السودان: جلد فناة لإرتدائها تنورة ضيقة | DA070317

مركز للشرطة في مدينة الخرطوم - السودان - الوجه الحقيقي للإسلام

Share |

مشاهدات 14899

تعليقات 12

جلد امرأة بقلم خالد منتصر ١٥/ ١٢/ ٢٠١٠ فتاة سودانية تجلد فى الشارع بواسطة رجال الشرطة والتهمة ارتداء بنطلون! ... فيديو مثير للغثيان، كرباج سوداني منقوع فى الزيت ليلمع ويبرق ويعلن للجميع عن التخلف والجهل والعنصرية، رجل شرطة سوداني يتفنن فى جلد الفتاة خمسين جلدة فى العراء، تتلوى المسكينة كالثعبان على الأرض، يراوغها بأنه سيضربها على اليمين فيباغتها فى اليسار، يتلذذ بهذه الرقصة الدموية البشعة، تكل يداه وتتعب من الإرهاق فيوكل المهمة إلى شرطي آخر، يتلمظ سروراً وجزلاً وكأنه مقدم على أورجازم جنسي، يواصل المهمة الجهنمية لتأديب لابسة البنطلون المجرمة الكافرة، لا يستطيع السوط كتم الصوت الذى يختلط فيه البكاء بالفحيح بالتوسل بالإنكسار، يلطش فى الوجه تارة وعلى الفخذ أو المؤخرة أو البطن تارة أخرى، تنزف دماً ودمعاً ممزوجاً بملح المرارة، عندما تتلوى فيمس جسدها عربة القائد المسؤول عن تنفيذ الحكم الجائر الظالم البدائى الهمجى، يصرخ فيها الشرطى «إبعدي يا مرة»، الحُرمة المرة لابد ألا تنجس قداسة سيارة الفحل الرجل أبوشنبات الذي من حقه أن يرتدي الجلباب الأبيض الشفاف الذى يظهر أكثر مما يخفي، ولكن لأنه رجل خُلق له البياض وكتب عليها السواد!. الجموع تضحك حول الجسد المُلتاع الذى يقفز كما تقفز حبات الفشار على النار، بشر قتل لديهم الإحساس، يصورون بالموبايل وهم يلعنونها ويضحكون على صراخها الذى شق السماء، هم أبناء ثقافة احتقار المرأة، هم مقتنعون بأن هذا هو حُكم الشريعة، هم مقتنعون بأن البشير يطبقها كما طبقها من قبله جعفر النميري، مندهشون لماذا لم تشنق؟! ... أليست دنساً وضلعاً أعوج وسبب خروجنا من الجنة، وزانية إذا تعطرت وشيطاناً إذا أقبلت أو أدبرت، وتستحق الحرق بألف جالون لأنها ارتدت البنطلون! فى مجتمع الذئاب، الضحية مُدانة، والفريسة هى أصل البلاوي والكوارث، حتى سمك القرش هاجمنا بسبب أن دم الحيض أغرق البحر الأحمر من السافرات السابحات فجذب القرش الهائج! والبركة خاصمتنا لأن الشعر الأنثوي انكشف والصوت الناعم اندلع، شماعة المآسي صارت هي المرأة، لوحة التنشين التى نطلق عليها كل رصاص كبتنا وعقدنا وكلاكيعنا وأزماتنا وفشلنا وخيبتنا هي هذه المسكينة الغلبانة التي هي وقود النار لأنها لا تسمع كلام الرجال الأبرار! فيديوهات الجلد السوداني والرجم الأفغاني للنساء مشاهد تنتمي إلى القرون الوسطى وعصر مطاردة الساحرات الشريرات وسحلهن وإعدامهن وتمزيق لحمهن. صدقت يا نزار قباني حين قلت: ثقافتنا فقاقيع من الصابون والوحل فما زالت بداخلنا رواسب من "أبي جهل" وما زلنا نعيش بمنطق المفتاح والقفل نلف نساءنا بالقطن ندفنهن في الرمل ونملكهن كالسجاد كالأبقار في الحقل ونهذأ من قوارير بلا دين ولا عقل *** ونرجع آخر الليل نمارس حقنا الزوجي كالثيران والخيل نمارسه خلال دقائق خمس بلا شوق ... ولا ذوق ولا ميل نمارسه .. كالآلات تؤدي الفعل للفعل ونرقد بعدها موتى ونتركهن وسط النار وسط الطين والوحل قتيلات بلا قتل بنصف الدرب نتركهن **** يا لفظاظة الخيل قضينا العمر في المخدع وجيش حريمنا معنا وصك زواجنا معنا وقلنا: الله قد شرع **** ليالينا مُوزعة على زوجاتنا الأربع هنا شفة هنا ساق هنا ظفر هنا إصبع **** كأن الدين حانوت فتحناه لكي نشبع تمتعنا "بما أيماننا ملكت" وعشنا من غرائزنا بمستنقع وزورنا كلام الله بالشكل الذي ينفع ولم نخجل بما نصنع عبثنا في قداسته نسينا نُبل غايته ولم نذكر سوى المضجع ولم نأخذ سوى زوجاتنا الأربع



تحميل ملفات
1 ملف

  1. Video Files

    تحميل الملف - عرض - iPod تحميل الملف

تعليقات
12 تعليق

 شارك بتعليق 
  1. أخي العزيز هلال, أحترم ردك الموضوعي دون الخوض في السباب والشتائم .. لكن عزيزي أحذرك بكل محبة أن كل الكتب والمراجع الاسلامية أثبتت بالفعل ماذا كان يفعل محمد بمن كانوا يخالفونه في الرأي !!! مارأيك في أم قرفة عندما شقها من المنتصف بين جملين؟ ومارأيك عندما قتل المرأة الزانية بعد انتهاها من فترة ارضاع وليدها هذا هو القليل الذي اذكرك به عن محمد, لكن ارجع الى ماقلته عن السيد المسيح عندما لم يدين المرأة الزانية .. أنصحك أن تقرأ في الكتاب المقدس عن حياة السيد المسيح , وعن ماذا كان يفعله مع الخطاة , كان يظهر لهم كل محبة , ويواسي المظلومين , ولم يدفع أحدا من تلاميذه الى قتل الغير .. تعال عزيزي الى مصدر الطهارة والنقاء و الى الرب يسوع المسيح له كل المجد , واذكر لك بعض أقوال السيد المسيح في انجيل متى 7 لاتدينوا لكي لاتدانوا. لأنكم بالدينونة التي بها تدينون تدانون. وبالكيل الذي تكيلون يكال لكم . ولماذا تنظر القذى (التراب) في عين أخيك . وأما الخشبة التي في عينك فلا تفطن لها .أم كيف تقول لأخيك دعني أخرج القذى من عينك وها الخشبة في عينك . يامرائي أخرج أولا الخشبة من عينك . وحينئذ تبصر جيدا أن تخرج القذى من عين أخيك .. أصلي أن تقبل حق الانجيل لكي يغير الرب حياتك , والرب يباركك .. أبو داوود

    Aboo Daowd

  2. من مشاهِد مسلم : يشهد الله أن من قام بهذا العمل الوحشي ليس بمسلم , وهو مجرد من الإنسانية , ياأخي المسيحي الكريم لا تظلم الإسلام ولا تسب نبيه ,فهو غير مسؤول عن غباء وتخلف من يصفون أنفسهم بالإسلام ,أخي الكريم المسيحي ,نحن جميعا نعبد إلها واحدا هو الله رب العالمين ,من خلق الكون بأبراره وفجاره ,بأغبيائه وعقلائه ,رحمنا الله جميعا ,ورحمته تسعنا جميعا نحن من خلقنا على عينه وكرمنا على سائر من خلق . والسلام عليكم أخ مسلم .

    هلال

  3. زاد الاردن - "مليون و600 ألف جلدة ألهبت ظهور أكثر من 40 ألف امرأة سودانية خلال عام واحد، وفقا لقوانين النظام العام، والقانون الجنائي لسنة 1991، وهو ما يصور حجم العنف الذي يتعرضن له من قبل الحكومة"، هذا ما قالته الدكتورة مريم الصادق المهدي القيادية في حزب الأمة السوداني المعارض في تصريح لـ«الشرق الأوسط»، حسب إحصائيات يملكها حزبها. وتعتبر السلطات السودانية أن ما يجري هو تنفيذ لقوانين الشريعة الإسلامية، وضبط الشارع ومحاربة «المظاهر السالبة». وكان بث مقاطع من شريط فيديو على مواقع «يوتيوب» نهاية الأسبوع الماضي قد أثار غضب كثير من السودانيين، وجهات عالمية أخرى. ويظهر الشريط فتاة سودانية تتعرض للجلد بواسطة اثنين من الشرطة بالخرطوم، فيما كانت الفتاة تتلوى وتسقط على الأرض وتصرخ بطريقة هستيرية، طالبة منهم الكف عن ضربها. وتعرضت الفتاة لعقوبة الجلد وفقا للقانون الجنائي السوداني لسنة 1991، الذي ينص على الجلد في عدد كبير من المخالفات و«الجرائم»، والتي أشهرها المادة (152) التي تنص على الأفعال الفاضحة والمخلة بالآداب العامة، وهي كل من يأتي في مكان عام فعلا أو سلوكا فاضحا أو مخلا بالآداب العامة أو يتزين بزي فاضح أو مخل بالآداب العامة يسبب مضايقة للشعور العام، وهي المادة التي تم بموجبها تقديم الصحافية المعروفة لبنى أحمد حسين إلى المحاكمة؛ إلا أن القاضي حكم عليها بالغرامة المالية، والتي رفضت دفعها ليقوم اتحاد الصحافيين السودانيين بدفع الغرامة نيابة عن الصحافية، ثم كانت قضية الصبية سيلفا وهي شابة مسيحية من جنوب السودان تم إلقاء القبض عليها العام الماضي بتهم ارتداء «زي فاضح»، ويقصد به في تفسير السلطات «البنطلون، أو اللبس القصير، أو الشفاف». ويرى القانوني نبيل أديب المحامي في تصريح لـ«الشرق الأوسط» أن «الجلد موجود في قانون النظام العام الذي ينظم الحفلات العامة، وموعد انتهائها» وقال: «لا تقف العقوبة على تلك المفصلة في القانون الجنائي لسنة 1991، والتي تشمل الزي الفاضح، أو الأعمال الفاضحة وشرب الخمر، والمتاجرة فيه، وكذلك الميسر، وإدارة المحلات العاملة في هذه الأنشطة، إلا أن الجلد يشمل كذلك غسيل سيارة في مكان غير مخصص لها؛ مع العلم أن بالسودان لا توجد مواقف للسيارات في معظم الأماكن، ولا لغسيلها». ويرى أديب أن الجلد أصلا عقوبة مهينة ولا يجوز التذرع بالشريعة لأن الجلد لم يذكر في القرآن إلا في موضعين من سورة واحدة ويتصل بعقاب جريمتي الزنا والقذف. ويواصل «القصد من العقوبة إذلال الجاني ولا يجوز التوسع في هذه العقوبة في جرائم أخرى وإلصاقها بالشريعة الإسلامية». وحول قصة فتاة الفيديو يقول أديب «ما رأيناه في الفيديو مخالف لكل ما هو متفق عليه بالنسبة لتنفيذ الحدود». وتابع «الفتاة ضربت بقسوة وفي أماكن خطرة من الجسم كالرأس والوجه، وبشدة، وتبادل على ضربها أكثر من شخص». وقال إن «مقطع الفيديو أثار كثيرا من الاستهجان لمخالفته للقانون». ولفت النظر لما في القانون من أحكام يجب إلغاؤها. وتقوم شرطة أمن المجتمع، وهي المعروفة في السابق باسم «النظام العام» بحملات روتينية في العاصمة والمدن الأخرى تتم خلالها عمليات قبض على من يشتبه في زيه، أو فعله، ليقدم إلى محاكم «إيجازية» وصفها أديب بأنها «مثل التيك أواي» أي من دون محام ويكون رجل الشرطة هو الشاكي والشاهد، وربما المنفذ، فيما يمكن تحويل القضايا إلى المحاكم الجنائية في حالة مقاومة المتهم، ووعيه بالقانون، وفي الغالب تكون النساء هن المستهدفات في القوانين السودانية المرتبطة بالجلد، وهو ما دفع الدكتورة مريم لتقول: «هناك أكثر من 40 ألف امرأة قدمن لمحاكم في سياق حملات النظام العام خلال عام واحد، وإذا ما جلدت أي واحدة من هؤلاء النسوة 40 جلدة فسيكون الناتج هو مليون و600 ألف جلدة ألهبت ظهور النساء خلال عام واحد». وتعتبر «أن هذا يقصد الإذلال ولا علاقة له بالشريعة الإسلامية، التي تنص على الجلد في 3 جرائم حدية، يصعب إثبات إحداها» في إشارة إلى جريمة «الزنا». وأضافت مريم «الجلد هو العقوبة المفضلة لحكومة الإنقاذ»، حيث كان يمكن أن تجلد النسوة اللائي خرجن في مسيرة سلمية يوم أمس وتم القبض عليهن، حسب القانون الجنائي، ويفترض أن تتم المحاكمات وفقا للمواد: التجمهر غير المشروع - الإخلال بالسلامة العامة - الإزعاج العام، من القانون الجنائي. ونوهت إلى «أن الطريقة التي تنفذ بها العقوبات ضد النساء بها استهتار بالنساء وكرامتهن وجارحة للدين والإنسانية والسودان»، لكن السلطات السودانية ترى أن كل ما أثير هو استهداف لسمعة السودان. ويقول والي ولاية الخرطوم عبد الرحمن الخضر في تصريحات إن التناول الإعلامي للقضية كان سياسيا، وإحراجا للوضع القائم، ولم يقصد منه الأمر الأخلاقي. منوها إلى أن المحاكمة تمت في فبراير (شباط) من العام الحالي وقصد إظهارها مع اليوم العالمي لحقوق الإنسان. وقال: «كان يمكن للذين نشروا هذا الأمر أن يخفوا وجه الفتاة». وتساءل عن 5 أشخاص كانوا متهمين وتمت محاكمتهم بعقوبة الجلد تعزيرا معها لم يعرضوا معها، مما يعني أن الأمر مقصود، ونبه إلى أن تلك الفتاة كانت قد أدينت في وقت سابق عام 2005 و2008 وتمت محاكمتها. وأكد والي الخرطوم أن شرطة النظام العام وشرطة ولاية الخرطوم ليستا طرفا في القضية، ونفذتها شرطة المحاكم، وقال إن القضية إذا خرجت من إطارها القانوني إلى المظاهرات فإن الولاية لن تسمح بذلك وحذر كل من يحاول تدويل هذه القضية. لكن قضية فتاة الفيديو هي حلقة من حلقات قانون النظام العام والقانون الجنائي وفق وجهة نظر الناشطة هادية حسب الله، وهي أستاذة جامعية بجامعة الأحفاد، وتنشط ضمن مئات الناشطات في منبر أطلقن عليه «لا لقهر النساء»، تم تكوينه على خلفية قضية الصحافية لبنى، وتقول لـ«الشرق الأوسط»: «هناك الآلاف من الفقيرات والمهمشات والمستضعفات اللائي تتم محاكمتهن في الظلام، ولا يعرف أحد كيف جلدن؟ ولماذا جلدن؟ لأنهن إما لا يمتلكن الوعي الذي يشجعهن على كشف الحقائق، أو لا يعرفن طريق الإعلام، أو يتخوفن من الفضيحة».

    ابو النور

  4. أخوتي المسلمين .. دائما وأبدا أذكركم مافعله السيد المسيح مع المرأة الزانية , لقد أحضروها اليه وهي امسكت في جريمة الزنى , وعقاب هذه الجريمة عند اليهود هو الرجم !!! لكن ماذا فعل السيد المسيح ؟ لقد كشف لكل واحد عن خطيته بكل تواضع ومحبة , مع أنه من حقه ادانة كل واحد كان في هذا المشهد , لأنه هو الآله الظاهر في الجسد ..لذلك أحرجهم بهذه الكلمات الرقيقة وفي نفس الوقت الهادفة , من منكم بلا خطية فلريمها أولا بحجر!! وبعد هذه الكلمات الرائعة , الكل ترك المشهد لأن كل واحد كان يعرف خطيته , وربما الذي فعل الزنى كان معهم ليدينها !! هل لهؤلاء العسكر حكم لادانة فتاة كل جريمتها أنها لبست تنورة ضيقة , ماهذا الظلم للبشر عزيزي المسلم , هل الى الآن تصدق أن محمدكم جاء رحمة للعالمين .. تعال الآن معترفا بخطيتك للرب يسوع , فهو الوحيد القادر أن يغفر كل الذنوب .. أبو داوود

    Aboo Daowd

  5. ياسيد حسام غنام باي شريعة يتصرفون هؤلاء حسب رايك اليس الجلد شريعة محمد وثم الا ترى الاشخاص المنفذين لا بسين ملابس شرطة والعنوان يقول لانها لبست تنورة ضيقة فماذا تريد توضيح اكثر من ذلك ام تعودتم ان تبعدوا سيئات نبيكم وتحيدوها عن الطريق كن شجاعا اذا تحب نبيك محمد عليك ان تفتخر وتقول هذه هي تعاليم محمد السمحاء نبي الرحمة حسب قولكم كن شجاعا واعترف لا تتخاذل هذا ما اوصاكم به قرانكم واله محمدكم الا ترى الجمهور حاضرين يتفرجون لانه لا تكتمل شروط الجلد اذا لم يكن امام اعين الناس تخيل قساوة وقذارة النبي في تفكيره للسيطرة على عقول المسلمين وابقائهم في وحل الاسلام

    العراقي

  6. يا أغبي أمة إسلامية أخرجت للناس وضحكت من جهلها الأمم المتحدة-------- الرجال المسلمون الأشاوس الأبطال الزينة في السودان المحتل بالإسلام وفي أياديهم الكرابيج وعددهم كبيراً علي شابة مسلمة سودانية واحدة وهم يجلدونها بلا رحمة وبلا شفقة وبلا إنسانية وكأنهم رجال الشجاعة والبسالة والفتوة علي إمرأة صغيرة الجسم ضعيفة. من هؤلاء الكلاب النجسة التي جعلتهم ينهشون جسدها ويعضون كرامتها وينبحون ضد شرفها ويذبحون آدميتها في الهواء الطلق علي مرأي من الناس وعلي جميع مناطق جسمها الغض؟ اللعنات ثم اللعنات علي هذا الإسلام المتوحش البربري الوحشي. علي الأمم المتحدة محاكمة تلك المحاكم الإسلامية الشرعية الفاشستية والتي ضد حقوق الإنسان وإننا ’نطالب بالجلد والسجن المؤبد لهؤلاء المجرمين ضد الإنسانية في القبائل الإسلامية كلها. فكل رجل من هؤلاء هو رجل جبان رعديد وخسيس يمسك سوطاً وكرباجاً سودانياً من الجلد ويضربون المرأة الضعيفة في كل مكان من جسمها الصغير وهي تصرخ وتبكي وتعيط من الآلام المبرحة وتتحرك في زهول من هول وقسوة المشهد والتعذيب للنساء في جحيم الإسلام الذميم اللعين الملعون. والسؤال الآن هل هذة البربرية المتوحشة وحشية الإسلام أم بربرية القرآن في بلاد حثالة الأمم المحتلة بالإسلام أعني الأمة الإسلامية- يا أغبي أمة أخرجت للناس وضحكت من جهلها الأمم المتحدة؟ لماذا يا ’مسلم تضرب أمك وتجلد أمك وترجم أمك وتهين كرامة وإنسانية أمك في الإسلام وللإسلام ومن أجل عصابات الإسلام الذكورية البربرية؟

    wisdom: يا أغبي أمة إسلامية أخرجت للناس وضحكت من جهلها الأمم المتحدة--------

  7. هذا العقاب لم يطبق حسب الشريعة الاسلامية واصلا لم يعرف سبب ضرب الفتاة ليس كل من يتصرف على هواه فهو تصرف اسلامي ومن أمر بهذه العقوبة يتحمل اثمها لانها لا تمت للاسلام بصلة

    حسام غنام

  8. من ينكر اجرام محمد و قرانه والمسلمين؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ويعتبرونه كافر!!!!!!!! ها انا كفرت بمحمد وكتابه مرسله وتعاليمه الى ابد الابدين

    عراقي عابر

  9. ما هولاء ومن يكونون ؟. هم قطيع من الوحوش في ثياب بشريه. يتهياء لي محمد واقف خلفهم ويشجعهم بل ويطلب منهم عدم الرحمه او الشفقه على هذه الانسانه الغلبانه. ينفذون احدى وصايا محمد الاجراميه. هكذا كان محمد يفعل في الغزو. كان ينهب الاموال والمواشي ويقتل الرجال الى حد الاباده. ثم يسبي الحريم ويوزعهن على زبانيته المجرمون. الذين اطلق عليهم صحابته او الاصح صحابة الشياطين. .... ما بال هذه الامه تنحدر الى الوراء وعنوانها التخلف. لا بارك الله في هذه الامه التي يقودها الشياطين

    ابو النور

  10. حرام تشوية الدين الاسلامى

    tamerelattar

  11. اذا سمح لي اخي ابو الوفاء ان استطرق على نقطة ضلام الجاهلية ............ اخي الحبيب ابو الوفاء في الجاهلية كان العرب لهم احترام للانسان والانسانية اكثر بكثير من مما جاء به محمد والهه لان لو قرات عن عصر الجاهلية سترى كرم الاخلاق واكرام الضيف الاحترام المتبادل قانون قبلي او عشائري مهما كان كان اسمى من شريعة محمد والشيطان ولكن انا افرح عندما يطبق المسلمين شريعتهم لانهم بهذا يظهرون الاسلام الحقيقي للعالم لا الاسلام المزييف والمغلف ببعض الايات المنسوخة الذي يظهروه في الغرب دع العالم يرى ويفتهم الاسلام على اصوله الحقيقية اسلام السلب والنهب وهتك الاعراض والكذب والدجل والشعوذة والزنى الشرعي حسب ايات اله الاسلام وكل هذه وغيرها من الفضائح هي تحت ستار ايات منزلة من اله الاسلام ( شيطان محمد او محمد الشيطان ) .وفي الختام اطلب من رب المجد ان يفتح بصيرة المسلمين ليروا الخلاص الابدي والنور الحقيقي

    العراقي

  12. فعلا شريعة الشيطان. الشيوخ قالو الضرب بالسواك. ويمسك في اصبعين. ثم قالو لا ترفع الي الى اعلى من الصدر. هذا ما قالته شريعتهم او الاصح شريعة الغاب. من يشاه هذا الفديو سوف يعترف بان الشيوخ كذابون لان الضرب في هذل الفديو والمشبته يدل على قسوة وفتك هذا الدين وخطره على الانسانيه. عالم لم يرى النور عالم يعيش في ضلام الجاهليه او لم يتخلص من شريعة الغاب الحيوانيه. حتى في شريعة الغاب لم يذكر التاريخ عن مثل هذه الاعمال الوحشيه. اتمنى ان ارى هذا القاضي او الشيخ الذي امر بجلد تلك الفتاه ان يحكم عليه في الجلد لكي يجرب ام حكم به على الاخرين. يقولون دين الرحمه ؟. اين هي الرحمه يا عديمي الرحمه. الشؤال الثاني هل الذي حكم بالجلد بلا خطيئه او ذنب حتى يحكم على الاخرون ؟.

    ابو الوفاء

أضف تعليق
.الرجاء كتابة تعليقك هنا ببشكل واضح وسليم، تعليقك سوف ينشر مباشرة
أي تعلقات يوجد بها سب وقذف سوف تحذف فوراً